دور الشباب في التعايش المجتمعي

فاطمة أبوسرير

مترجمة، مدربة في الحوار بين أتباع الأديان والثقافات

 

إن المجتمعات التي تحوي على نسبة كبيرة من الفئة الشابة هي مجتمعات قوية وذلك كون طاقة الشباب الهائلة هي التي تحركها وترفعها، وتتفاوت المتطلبات التي يفرضها المجتمع على الشباب من مجتمع لآخر ومن بيئة لأخرى، إلا أنها توحد بعض النقاط التي تشترك المجتمعات كلها في طلبها من الشباب، لتصل في نهاية المطاف لتنمية وإنماء مجتمعي حقيقي وفعال، وهذه النقاط هي الاعتدال والوسطية وعدم التعصب والتطرف في القضايا المختلفة التي يواجهها المجتمع، وبما أن فئة الشباب هم الأكثر تقبلاً للتغيير واستعداداً للجديد والتعامل معه بروح منفتحة، فإن توجيههم وتنويرهم وتوعيتهم بالمخاطر، وكيفية استهداف الشباب، وتحويلهم إلى أدوات للتدمير والخراب، سيضمن المواكبة الحثيثة للمتغيرات والتعايش والتسامح مع الآخر بشكل سلس ودونما أي إرباك.

وتعتبر فترة الشباب هي فترة الانطلاق والاستقلال عن الأسرة والاعتماد على الذات وتبدأ الشخصية في التبلور، وتتضافر عوامل مثل الموروث العقائدي والاجتماعي وطبيعة القيم والعادات والتقاليد، وتركيبة المجتمع والعائلة لتفاقم أزمات التطرف واستشرائها في أوساط الشباب من جهة أو لتعزيز قدراتهم كصناع سلام في مواجهة التطرف وأصحاب الفكر السلبي من جهة أخرى، لذا فإن تسليط الضوء على أهمية التعايش ومنافعه الاجتماعية والاقتصادية ونشر آثاره الإيجابية في المجتمعات بين الشباب، وجعله مطلبًا وغاية ملحة يطمح الشباب لبلوغها في جميع المجتمعات البشرية بكل تكويناتها، وقضية تحظى باهتمام كل الدول، ليصبح تحقيقه الشغل الشاغل عالمياً بهدف عدم الرجوع إلى النزاعات والصراعات.

وليكون للشاب دور حقيقي في التعايش المجتمعي يجب أن يكون هناك تعاون بين عدة جهات تأخذ على عاتقها التدخل عبر الحوار، وتقديم الحلول المرضية للأطياف المختلفةـ، والعمل يداً واحدة وبشكل دائم وواضح المعالم، لحل الصعوبات والمعضلات التي تواجهنا كشباب، سواء كانت إنسانية أم ثقافية أم اجتماعية وحتى الاقتصادية، مما يقودنا إلى فوائد التمثيل الشبابي في الأحداث الدولية المهمة التي تتعلق ببناء التعايش المجتمعي،  ليأخذ الشاب بزمام الأمور ليس فقط على المستوى المحلي لكن ليصل إلى أن يلعب دوراً محورياً في بناء الروابط بين المجتمعات ورفع مستوى الوعي العام حول التعايش.

 

 


 

 

أضف مقالتك 

 

 

 

 

 

شارك
الأكثر قـــــراءة
العمل الشبابي في ظل الجائحة: التحديات والفرص الديوانية

المحاور:– كيف أثرت أزمة كورونا على العمل الشبابي؟ – في ظل الأزمة.. ما هو دور العاملين […]

تدريب المهارات النفسية للرياضيين شباب بيديا

      د. أحمد الحراملة  استاذ مشارك في علم النفس الرياضي رئيس المجموعة السعودية […]

الجوائز الشبابية العربية.. والعامل مع الشباب مقالات

  الباحثة / فاطمة محمد الأمين موسى      مقدمة: اعترافاً بدور الشباب الريادي في […]

العمل الشبابي في ظل الجائحة : رفع كفاءة الشباب الديوانية

المحاور: -وضع الشباب في ظل الجائحة، ماذا يفعلون وكيف يعيشون؟ -تحفيز العاملين مع الشباب لتفعيل […]

دور الجهات السعودية في تحقيق أهداف التنمية المستدامة (ما يتعلق... مقالات

      مروان عبد الحميد الخريسات مستشار وخبير في التخطيط الاستراتيجي والتنمية     […]